منصة سعودية لتسويق المحاصيل الزراعية وزيادة الهامش الربحي

  • منصة سعودية لتسويق المحاصيل الزراعية وزيادة الهامش الربحي
06 Jan 2022
0 تعليقات

كشف الرئيس التنفيذي لشركة المنير الحديثة - عبدالرحمن بن عبدالغني الخريجي، عن إطلاق منصة إلكترونية سعودية لتسويق المحاصيل الزراعية بهدف الحصول على السعر العادل وزيادة الهامش الربحي لاسيما بالنسبة لصغار المزارعين، الذين يعانون صعوبات كبيرة في النقل والتسويق. وأشار إلى تركيز المنصة على التسويق وإدارة جودة البيع والشراء بالسعر المحدد، وتنظيم المزادات وطلبات الشراء، للخضروات والفواكه والتمور بهدف دعم وتعزيز قدرة الصادرات الوطنية على النفاذ إلى الأسواق العالمية.

وأوضح أن المنصة ستساهم في إيصال المحاصيل الزراعية لطالبيها بسرعة، مما يقلص الحاجة إلى التخزين والحصول على أفضل جودة مستدامة من المنتجات والخدمات وتقليص سلسلة الإمداد لضمان السعر العادل للمنتج والحفاظ على جودته.

كما ستساهم في فتح قنوات بيع سريعة ومرنة للمزارعين، لا سيما أصحاب المزارع الصغيرة وتمكين البائع من تسويق منتجاته داخل وخارج المملكة والحصول على ثمن محاصيله نقداً في أقصر وقت ممكن مع تقليل التكاليف بالتركيز على كفاءة الإنتاج وخفض التكلفة وجودة المنتج، وبالتالي تحسين الهامش الربحي.

وتتمتع المنصة بقدرة استثنائية على عرض وإيصال منتجات ذات جودة عالية من المحاصيل الزراعية وفقاً لمواصفات وزارة البيئة والمياه والزراعة.

وقال الخريجي: «تنتج المملكة حوالي 1.5 مليون طن من التمور سنويا أي ما يقارب 17% من مجمل الإنتاج العالمي محتلة بذلك المرتبة الثانية عالميا.

وحسب تقارير المركز الوطني للنخيل والتمور في شهر مارس الماضي زادت كمية صادرات المملكة من التمور لتصل إلى 215 ألف طن صدرت إلى أكثر من 107 دول. ويتجاوز عدد النخيل 31 مليون نخلة من 75 صنفا من التمور على مساحة 107 آلاف هكتار.

وتوضح التقديرات أن حجم استهلاك الفرد يبلغ حوالي 26 كيلوغراما في السنة مما يجعلها من أهم السلع الاستهلاكية. كما نطمح في المساهمة من خلال منصة طيبات الإلكترونية لأن تصبح المملكة أول مصدر للتمور على مستوى العالم». وشدد الخريجي على أهمية التحول الرقمي لتحقيق «رؤية المملكة 2030» التي تهدف إلى تأسيس بنية تحتية رقمية متطورة لتعزيز القدرة التنافسية الأساسية للاقتصاد السعودي.

وأوضح أن المنصة تهدف بشكل أساسي لتوفير المحاصيل الزراعية الطازجة بأسعار منافسة لأصحاب الأعمال من شركات ومتاجر ومصانع ومطاعم وفنادق ومستشفيات، وغيرها. ويتم تنظيم بيع المحاصيل الزراعية بالمنصة عبر مسارين، مسار المزاد الإلكتروني ومسار البيع بأسعار محددة.

وأكد على تحفيز وتطوير الجهود من أجل زيادة كفاءة سلاسل الإمداد.

اضافة تعليق